تحرمك البشرة الدهنية من إطلالتك الساحرة؛ فهي تجعل بشرتك تبدو داكنة ولامعة ومعرضة لظهور حب الشباب/البثور. وتتسبب هرمونات الأندروجين لدى الرجال في زيادة إفرازات الغدد الدهنية مما يجعل بشرة الرجال دهنية أكثر من النساء.

وتبدو البشرة الدهنية داكنةً أكثر بسبب كثرة التعرض للحرارة والغبار والأتربة والدخان خلال اليوم. وتتسبب زيادة إفراز الدهون في زيادة لمعان البشرة وتوسيع مسامها مما يؤدي إلى ظهور الرؤوس السوداء وحب الشباب/البثور.
وعند البلوغ، يزيد إفراز الدهون لدى الذكور عما هو عليه عند الإناث، وهو ما يعزى إلى إفراز هرمون الأندروجين. كما أن مسام بشرة الذكور أكثر اتساعاً وبها عدد أكبر من الغدد الدهنية. كما أن الخلايا في الغدد الدهنية لدى الرجال بها مستقبلات إيجابية أكثر للأندروجين ومن ثم تفرز مزيداً من المواد الدهنية.
ويزيد هرمون التستوستيرون السائد لدى الذكور من إفراز الدهون في الجسم، وهو ما يظهر بوضوح أكثر في الوجه. ويبدأ هذا عند البلوغ، وبسبب زيادة النشاط الهرموني خلال السنوات الأولى من البلوغ تكون بشرة المراهقين دهنيةً أكثر، مما يجعلها داكنة ومعرضة للإصابة بحب الشباب/ البثور.
يتسبب نشاط هرمون الأندروجين في الإفراز المفرط للدهون في بشرة الذكور. ومن ثم تبدو بشرة الذكور الدهنية داكنة أكثر بسبب التعرض للحرارة والغبار. كما أن البشرة الدهنية معرضةٌ لظهور حب الشباب والبثور والرؤوس السوداء.
تتسب الدهون والعرق في تكوين الزيوت على سطح البشرة. وتحتفظ البشرة الدهنية بالغبار والأتربة والشوائب مما يسد مسامها. ويؤدي هذا في النهاية إلى ظهور البثور/ حب الشباب، والرؤوس السوداء، والرؤوس البيضاء.